Friday, December 28, 2007

مش عاوزة أنساه

فات انهردة أربع أيام على وفاته
بالورقة والقلم هو خال والدي يعني مش قرابة قوية للدرجة
بس هي إنسانيا أقوى بكتير من ما كنت انا نفسي متخيلة
لما توفى عرفت ان في حاجات كتير جدا هفتقدها بعده
حاجات كنت بحبها وبعملها كل سنة
الكام يوم الي كنا بنسافر فيهم البلد عشان نزوره ويكرمنا في بيته
أحلى أكل في الدنيا كنا بناكله هناك
وأحلى قعدة بالليل في البلكونة والناموس ياكلنا
والضحك الي كان للركب
وشقاوة احفاده اللي بيتنططوا حوالينا في كل حتة ويزهقونا
كنا بنروح البلد عشانه..عشان نصله ونطمن عليه
من سنة لما مراته توفت اتفاجئت بتأثره الشديد
عمره ما بان عليه للدرجة دي
مش فاكرة إني قلت له إني بحبه أوي
ولا هعرف أقول له دلوقتي انه هيوحشني أوي
وأن دخلة البيت وهو مش فيه عشان نعزي فيه هي أكأب إحساس جالي من فترة طويلة
كل يوم بستوعب شويا من فكرة أنه مبقاش موجود
وكل يوم بفتكر تفاصيل اكتر عنه
فقررت أكتب كلمتين هنا
مش عشان عاوزة أكتب عنه بس عشان الأيام هتعدي وهنسى التأثر والزعل
ومش عاوزة أنساه هو
خالو حلمي الي بقى _الله يرحمه_والكلمة دي صعبة أوي

3 comments:

امرأة تقول الذي لا يقال said...

البقاء لله يا آية
ربنا يرحمه يا رب

محمد العدوي said...

في ناس يبكونوا في الحياة كلمة في سطر .. وناس يكونون سطرا في صفحة . وناس يكونون أسفارا كاملة ... عندما يغيّبون نشعر بذلك ..

وسع الله قبره ولقيه وهو يضحك له ..

عصفور طل من الشباك said...

ربنا يرحمه ويغفر له ويسامحه ويجمع بينه وبين زوجته وبينكم ويا رب بيننا إحنا كمان في الجنة